الرئيسية - السلطة والمال - التبذير من أسوء سلوكيات الإنسان. فما هو الحلّ للقضاء على التبذير ؟
التبذير من أسوء سلوكيات الإنسان. فما هو الحلّ للقضاء على التبذير ؟
التبذير من أسوء سلوكيات الإنسان. فما هو الحلّ للقضاء على التبذير ؟

التبذير من أسوء سلوكيات الإنسان. فما هو الحلّ للقضاء على التبذير ؟

إن التقليل من الاستهلاك اليومي قضية تشغل العالم بأسره ، فالتبذير الذي يعاني منه المجتمع العالمي أصبح يضر بصحة الناس وصحة الكوكب ، ولأن التبذير خلق سيء يجلب عدة مشاكل سواء مالية أو اجتماعية فما هو الحل للقضاء على التبذير ؟

التبذير كسلوك سيء 

لا يخفى على أحد أن التبذير يعد من أكثر السلوكيات سوءا لدى الإنسان وهو عملية إفساد أحيانا تكون غريزية لدى الإنسان ، لهذا فإن العديد من المجتمعات اليوم تعتبر التبذير كارثة يجب البحث عن حلول لها في أقرب الأوقات ، لأن هذه الصفة تنجم عنها مشاكل سيولة مالية ، ويصبح الشخص الذي يمارس التبذير في حياته اليومية يبحث عن حلول لمواجهة نقص في الأموال . هذا كله يثبت أن التبذير يمكن أن يسير بالمجتمع نحو الهلاك الاقتصادي .

التبذير و الحلول المقترحة 

التبذير ليس شيئا يذهب من تلقاء نفسه ، بل يجب إيجاد الحلول المناسبة للقضاء عليه . لهذا ، اقترح بعض الباحثين التخفيف التدريجي من استهلاك الإنسان لشتى الأشياء التي يلاحظ تبذيرا فيها . إضافة لهذا ، فإن العديد من الأشخاص بدأوا بتطبيق برنامج يومي وذلك بوضع ميزانيات محددة للتقليل من التبذير ، هذا ويمكن للإنسان الذي يريد الابتعاد عن التبذير أن يضع لائحة فيها ما يحتاجه وما يعتبره من الكماليات التي لا تفيد بقدر ما تضر ، ويحاول الابتعاد عنها قدر المستطاع وبالتالي التخلي عن التبذير . وفي حالة لم ينجح هذا الأمر ، وبقي الإنسان في حالة الإسراف التي كان فيها من قبل ، فإنه يستطيع أن يدرب نفسه على البقاء متزنا اتجاه الأشياء التي تزيد من احتمالية تبذيره و يتجنب المحلات التي تعرض ما يحبه و ما يرى أنها تبذير . وهكذا و بمرور الوقت ، سيعتاد الإنسان على الأمر و يصبح التبذير بالنسبة إليه عادة قديمة .

الحلول العلمية للتقليل من التبذير .

قد يبدو القارئ محتارا ، هل أصبح العلم يساعد على التقليل من التبذير ؟ ! نعم . بفضل بطاقات الائتمان الحالية ، تم وضع حدود لكل بطاقة للتقليل من التبذير ، فمثلا هناك بطاقات بحدود 300 أو 500 أو 1000 دولار شهريا، وفي حالة وصول الشخص لهذا المبلغ فإنه لن يستطيع استخدام بطاقته حتى الشهر الجديد ، وهذا ما سيساعد على التقليل من حالة التبذير التي يعيشها العالم ! أيضا ، تم إطلاق برامج كثيرة تساعد الشخص على تحديد ميزانية محددة وتقسيم أجره بدون تبذير وإسراف . و هكذا ، في حالة كان الإنسان راغبا حقا في التقليل من التبذير فإن كل الحلول متوفرة و بشكل فعال للقضاء على أزمة التبذير .[clear]

إن التبذير خلق سيء بكل المقاييس ، لذلك تسعى أغلب الحكومات لتشجيع شعبها على التقليل من مصاريفه الشهرية للابتعاد شيئا فشيئا عنه . فهل أنت ممن يسعون للتقليل من التبذير ؟

>Booking.com

عن مخلص الحضري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

ثمانية − سبعة =