الرئيسية - الحب والزواج - السهرات الليلية ونظرة الزوج والزوجة اليها .
السهرات الليلية ونظرة الزوج والزوجة اليها .
السهرات الليلية ونظرة الزوج والزوجة اليها .

السهرات الليلية ونظرة الزوج والزوجة اليها .

السهرات الليلية …

إن السهرات الليلية من العادات التي يألفها الرجال قبل الزواج ويستمرون فيها بعده يعتبرونها مصدرا للتخلص من ضغوط العمل والحياة اليومية كما أنها ترويج عن النفس وفرصة للقاء الأصدقاء بينما تعتبرها الزوجة لامبالاة وهروب من المسؤولية العائلية واستمرار الزوج على هذه الحالة خاصة السهرات الطويلة قد يؤدي إلى الكثير من المشاكل الزوجية والتي تنعكس بالدرجة الأولى على الأبناء وعلى تحصيلهم الدراسي .

الأضرار الصحية والنفسية للسهرات الليلية على الرجل

إضافة إلى المشاكل النفسية التي تتسبب فيها السهرات الليلية للرجال مع زوجاتهم كفتور العلاقة الزوجية وغياب لغة الحوار والتواصل بين الزوجين نتيجة لإصرار الرجل على السهرات دون اعتبار لرأي الزوجة فهناك أضرار أكبر على الجانب البدني للرجل فالسهرات لوقت طويل تسبب له الإنهاك البدني ألام الرأس والعضلات احمرار وانتفاخ العينين وظهور الهالات السوداء حولهما – النرفزة وسرعة الغضب وغيرها كما أن للسهرات الليلية تأثير كبير على جهاز المناعة والذي إن أصيب يجعل من الجسم فريسة سهلة لجميع الأمراض.

وجهة نظر المرأة في السهرات الليلية للرجال

تختلف وجهات نظر النساء فيما يخص السهرات الليلية للرجال فمنها المؤيدة بشروط ومنها الرافضة قطعيا ولكن لكل وجهة نظر أسبابها فهناك الزوجة المؤيدة للسهرات الرجالية في حدود المنطق والمعقول وأن تكون وجهة السهرة معروفة ووقتها محدد فالرجل له حياته الخاصة مع أصدقائه خارج إطار الحياة الزوجية ولابد عليها من مراعاتها وكثرة الضغط عليه بالتزام البيت تدخل علاقتهما الزوجية في الروتين وبالتالي الملل فالزوجة الذكية تستطيع الحد من سهراته بأن تقترح عليه سهرات منزلية متنوعة مع أولادهما أو مع والديه أو أصدقائه المقربين بهدف تعزيز أواصر القرابة وصلة الرحم وهناك كذلك الرافضة للسهرات قطعيا بحكم أنه زوجها وأن لها حق عليه ومن واجبه البقاء معها خاصة إذا كانا في سكن فردي فمن غير المعقول بقاؤها وحيدة في المنزل كما أن خوفها من الخيانة يزيد من إصرارها أن مسؤولية تربية الأولاد مشتركة وغيابه ليلا في سهرات لا معنى لها يؤثر عليهم .

نصائح للطرفين

فطرة الحياة الدنبا أن خلق الله النهار معاشا وجعل الليل لباسا فالنهار للعمل وقضاء المصالح والليل للنوم والسكون وخلاف ذلك يؤدي إلى ما لا يحمد عقباه فالسهرات الليلية المتكررة عادة سيئة لابد للرجل أن يكف عنها وعلى الزوجة أن تتفهم أنه لابد للرجل من قضاء بعض الوقت مع نفسه ومع أصدفائة في سهرات محترمة .

 

>Booking.com

عن مخلص الحضري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

سبعة + 17 =