الرئيسية - الحب والزواج - الأهل والأولاد - عندما يستخدم الطفل الكلمات البذيئة
Booking.com

عندما يستخدم الطفل الكلمات البذيئة

إن أسوء ما يصادف الوالدين خلال تربية الأبناء وخصوصا في مراحل الطفولة الأولى هو لجوء أطفالهم لإستخدام الكلمات البذيئة أمام الآخرين أو في لحظات الغضب , حينها يصاب الوالدان بخيبة أمل كبيرة لإعتقادهما بأن ذلك دليل على فشل التربية .. وغالبا ما يلجآن للعنف والضرب من أجل معاقبة الصغير دون أن يتكلفا بشرح أسباب هذا العقاب وهذه بالتأكيد طريقة خاطئة للتعامل مع هذا السلوك.

فلماذا يا ترى يلجأ الأطفال لإستخدام الكلمات البذيئة ؟ وكيف يجب على الوالدين التعامل مع هذا السلوك السيء ؟ و ما هو الحل للقضاء عليه ؟

أسباب استخدام الكلمات البذيئة

من الأسباب التي تدفع الأطفال للجوء لاستخدام الكلمات البذيئة هو سماعها من الكبار , لأن الطفل لا يتعلم هذه الكلمات إلا إذا استعملها أحد الوالدين أو سمعها في الشارع .. ومن باب التقليد ولكي يشعر بأنه أيضا كبير فإنه يلجأ لإستخدامها أثناء السب والشتم وأثناء الغضب أو الشجار مع أصدقائه ليلفت الإنتباه إليه ممن حوله باستعماله لنفس ردود الفعل التي تصدر عن الأكبر منه سنا وقد يقوم الطفل باستعمال الكلمات البذيئة لجلب انتباه أسرته داخل البيت خصوصا عندما يقوم الأهل بردات فعل متفاجئة عند سماعه , أو قد يدفع ذلك الآباء للضحك واعتباره موقفا طريفا مما يشجع الطفل على تكرارها لإعتقاده بأنها سلوك حسن.

حلول لمنع الطفل من استخدام الكلمات البذيئة

إن أول طريق لإيجاد الحل لأي مشكل هو معرفة السبب عندئذ يسهل حله بتفكيك الأسباب لإستئصال المشكل من جذوره , فإذا ما لاحظ الوالدان استخدام الطفل لكلمة بذيئة لأول مرة فإنهما يجب أن يسألا عن مصدر تعلمها وعمن أخبره بها في حالة لم يكن أحد الوالدين أو كلاهما قد نطق بها سابقا أمام الطفل .. ثم نشرح للطفل بأن من يقول هذه الكلمات شخص سيء. أما إذا غفل الوالدين عن ثني الطفل من استخدام الكلمات البذيئة منذ أول مرة نطق بها فإنه لابد ألا يظهرا تفاجئهما واستغرابهما وغضبهما لأن ذلك سيحفز على تكرارها لإغاظتهما في حال رفضا تلبية طلباته.[clear]

أما إذا استمر الطفل في تكرارها كلما غضب فإن على الوالدين ألا يلجآ للعنف أو القمع بل أن ينتظرا حتى يهدأ الطفل ويشرحا له معاني هذه الكلمات ولماذا هي غير مقبولة في البيت والمدرسة وداخل المجتمع حيث يتواجد الناس المحترمون عموما , ثم على الأم أو الأب أن يحددا العقاب الذي سيناله الطفل إذا ما كررها ثم يلتزما بتنفيذ العقاب في حال كررها.[clear]

ليس على الوالدين أن يتوقعا من طفلهما رد فعل مثالي أثناء الغضب بل يجب أن يعلماه الطرق الصحيحة للتنفيس عن الغضب وأن يكونا مثله الأعلى لأنه سيقلدهما في كل المواقف , و أهم شيء يجب أن يتعلمه الطفل هو عدم اللجوء للكلمات البذيئة أو العنف أثناء الغضب , بل يجب على الوالدين أن يمدحا تصرفاته الإيجابية ويكافآه عليها حتى يجد دافعا لتكرارها.

صورة شاشة ماخوذة من يوتيوب (4ATj5NlgpRY)
>Booking.com

عن خديجة ضمير

أحب الكتابة في كل المواضيع الإجتماعية التي تخص الرجل و المرأة و الأسرة و المجتمع و الموضةو الصحة هواياتي .. الأنترنيت .. تصميم الأزياء .. السفر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

1 × واحد =