الرئيسية - الصحة والحياة - ما هي أسباب التجشؤ ؟ وكيف تحدث عملية التجشؤ ؟ وماذا سيحدث إن لم نتجشأ؟
t3limat

ما هي أسباب التجشؤ ؟ وكيف تحدث عملية التجشؤ ؟ وماذا سيحدث إن لم نتجشأ؟

لعل الملاحظ أن أغلب الناس وإن لم نقل كلهم يتجشؤون بعد الإنتهاء من أكل الطعام بلحظات فقط أو قد يستغرق ذلك عدة دقائق أو ساعات حسب نوع الطعام والنشاط الجسماني الممارس بعد الأكل , فالحركة الزائدة بعد الطعام تسهل عملية الهضم وبالتالي التجشؤ أما الخمول والنوم مباشرة بعد الأكل فإنه يؤخر عملية الهضم ويؤدي لتخمر الطعام في المعدة وبالتالي انتفاخ البطن.

فما هي يا ترى أسباب التجشؤ ؟ و كيف تحدث عملية التجشؤ ؟ و ماذا سيحدث إن لم نتجشأ ؟

أسباب التجشؤ

التجشؤ هو طريقة الجسد الطبيعية للتخلص من كميات الهواء التي تدخل الجسم عن طريق الفم والتي نبتلعها أثناء الأكل والشرب , حيث يؤدي التجشؤ إلى إزالة هذه الغازات من المعدة عن طريق دفعها وإخراجها عبر المرئ إلى الفم لكننا نلاحظ أحيانا أننا قد نفرط أو نتجشأ بكثرة دون أن نأكل شيئا مما يسبب لنا بعض الإحراج أمام الآخرين , لأن التجشؤ أمام الآخرين قد يعتبره البعض قلة لباقة وخارجا عن أصول الإيتيكت
لكن ما لا يعلمه الكثير من الناس أن كثرة التجشؤ يكون سببها مشكل صحي ناتج عن ابتلاع الكثير من الهواء مما يسبب انتفاخا وقد يكون ذلك عائدا لإبتلاع الهواء كعادة عصبية يلجؤ إليها البعض للتنفيس عن غضبهم.[clear]

أما إذا لجأ الشخص لكتم التجشؤات فإن ذلك يؤدي لإنتفاخ البطن أو ما يسمى بتطبل البطن , ورغم أن هذه الغازات المتجمعة في الأمعاء تطرد عادة أثناء التواجد بالحمام إلا أن بعض المرضى يستمر إنتاج الغازات داخل أمعائهم طوال اليوم ويرجع سبب تكونها إلى طبيعة الأطعمة التي تناولها الشخص , أما الروائح الكريهة التي تصدر عن هذه الغازات بعد خروجها من الجسم فهي ناتجة عن تكون غازات أخرى مثل الهيدروجين والكربون الذي تحتوي عليه المشروبات الغازية.

حلول للتخلص من التجشؤ

يجب على الأشخاص الذين يعانون من انتفاخ البطن بشكل مستمر أو الذين يعانون من ضعف المعدة التقيد ببعض النصائح المهمة و الإرشادات الطبية حتى يتجنبوا احراج الغازات و كثرة التجشؤ , و أول ما ينصح به الأطباء وخبراء التغذية هو الأكل ببطئ ومضغ الطعام جيدا قبل البلع حتى نتجنب دخول الهواء للبطن مع الأكل مع تجنب مضغ العلكة لأنها السبب الرئيسي وراء التجشؤ وهي سبب تجمع الغازات داخل المعدة , كما ينصح بالتوقف عن استعمال الشفاطة أثناء شرب السوائل أو الشرب من القنينة مباشرة لأن ذلك يعتبر من العادات السيئة التي تضر المعدة . كما يفضل عدم الإستلقاء أو النوم مباشرة بعد الأكل لأن ذلك يساهم في تعطل عملية الهضم و بطئها . كما يمنع منعا كليا على الأشخاص المصابين بانتفاخ البطن والمعرضين لتكون الغازات في المعدة والأمعاء يمنع عنهم شرب كل المشروبات الغازية والأطعمة التي تسبب تكون الغازات مثل البقوليات والفول والعدس والحمص وأيضا الملفوف , كما يمكن للمريض أن يلاحظ بنفسه المأكولات التي تسبب له تكون الغازات ويتوقف عن تناولها مؤقتا أو يستعين ببعض الأدوية المزيلة للغازات كحل أخير لهذا المشكل المحرج.

t3limat

عن خديجة ضمير

أحب الكتابة في كل المواضيع الإجتماعية التي تخص الرجل و المرأة و الأسرة و المجتمع و الموضةو الصحة هواياتي .. الأنترنيت .. تصميم الأزياء .. السفر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

four × 5 =