الرئيسية - أسلوب حياة - أناقة الرجل و اتباع الموضة : هل على الرجال اتباع الموضة ؟

أناقة الرجل و اتباع الموضة : هل على الرجال اتباع الموضة ؟

عالم الموضة و الأناقة و علاقته بالرجال

طالما شاهدنا عروض أزياء الموضة الخاصة بالنساء وطالما قرأنا عنها لكن الجديد أن عروض الأزياء وغيرها من الأساليب المستخدمة في تجسيد أخر صيحات الموضة لم تبقى كما يعتقده الكثيرون حكرا على الجنس اللطيف. وقد يجمل البعض القول أن أو صيحات الموضة الخاصة بالرجال قد بدأت أو كانت موجودة بالفعال مند القدم. والآن يمتلأ العالم بشركات ومؤسسات خياطة الملابس الضخمة الخاصة بالرجال وهي التي يتفنن العاملون بها في ابتكار أحدث صيحات وأشكال الموضة الخاصة بالرجال. ومع الزخم الاعلامي المرافق لها ازداد اهتمام آدم باتباع الموضة.

اتباع الرجال للموضة و آثاره داخل المجتمع

قد تقبل بعض المجتمعات المحافظة على ذم عادة اتباع الموضة كونها تعتبر آفة. وهدا عكس بعض المجتمعات المنفتحة التي ترحب باتباع الرجال الموضة. وقد تكون الموضة وعلاقتها بالرجال أمرا جديدا وغير مألوف لدى العديد من الأشخاص وقد تعرض بعض من الرجال المتتبعين للموضة ومن رواد عروض الأزياء الرجالية الى مواقف جدلية في أكثر من مرة. لكن الصورة المرسخة عموما لدى المجتمعات العربية هي أن تتبع الموضة بالنسبة للرجال تعد حكرا على فئة عمرية معروفة ألا وهي الشباب وخاصة من المراهقين. لكن ابداعات الموضة الحديثة قد كسرت كل القواعد المحددة والصورة المعهودة فقد صارت الموضة محط أنظار واهتمام الرجال من كل الأعمار خاصة مع التصميمات المميزة والحديثة والعملية التي يتم انتاجها و تصنيعها يوميا.

أناقة الرجل و اتباع الموضة

الأناقة الرجالية هي عنصر أو جزء مهم يندرج في الصورة الشخصية للرجل وبحكم أهميتها فهي تشد انتباه الرجل ومن أجل المحافظة على صورة الهندام المنظم والأنيق يتوجب علينا وبشكل ملح وضوروري مواكبة أخر صيحات الموضة من أجل ابراز الصورة الشخصية وجعلها محل احترام واناقة. كما تعد الموضة للكثير من الرجال جسرا أو ما يمكن اعتباره فرصة من أجل كسب صداقات عادية أو خاصة مع النساء. وحتى اتباع الموضة قد يكون شيئا ضروريا في مكان العمل بعض الأحيان وعلى سبيل المثال بائعوا المحلات التجارية للألبسة والذين يقتضي عليهم عملهم بضرورة تتبع ومواكبة كل صغيرة و كبيرة وحتى في أماكن العمل الادراية والرسمية اذ يتوجه الكثيرون الى اقتناء البدلات الرسمية الحديثة المواكبة للموضة خلافا على تلك التقليدية أو الكلاسيكية التي طويت صفحات موضتها في الماضي. اذن اتباع الموضة بالنسبة للرجال قد يكون أمرا محببا للكثيرين أو حتى أمرا مفروضا تحت الظروف العملية لكن اتباع الرجال الموضة له أهمية بالغة تؤثر بشكل كبير وعميق على الصورة الشخصية للرجال وحتى أسلوب الحياة.

بعض الأسماء البارزة في عالم الموضة

قد تتعدد أشكال الموضة المتبعة من ألبسة أو أكسسوارات لكن عادة ما تكون تحت مظلة شركة واحدة لكن عالم الموضة والأناقة الخاصة بالرجال عالم يعج بالأسماء الشهيرة ومن بينها زارا الاسبانية التي تعرف بالتصميمات الثورية والحديثة وأصل معظم تصميماتها هو بساطتها و أناقتها. وأيضا مجمع جبورجيو أرماني والمستوحاة أصلا من تصاميم الايطالي جيورجيو أرماني والموجهة عادة الى شريحة الشباب. وشركة لوفيس الأمريكية المعروفة بتصاميم الموضة الخاصة بسراويل الجينز. وقد برزت مؤخرا مع التطور التكنولوجي الحاصل عدة أسماء لمصممين من مختلف أنحاء العالم وشركات خاصة تصدر تصاميم محدثة و مسبوقة النظير لأزياء وأكسسوارات الموضة التي كما وذكرنا لا تقتصر فقط على الأزياء وانما تمتد الى الأكسسوارات مثل الأحذية و الساعات اليدوية.

Faster WordPress Hosting

عن مخلص الحضري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

عشرين − 13 =