الرئيسية - الحب والزواج - الأنفصال في العلاقة العاطفية .. وكيف تسترد تلك العلاقة؟

الأنفصال في العلاقة العاطفية .. وكيف تسترد تلك العلاقة؟

كلنا يمر بعلاقة عاطفية ويحدث الجراح والألم من تلك العلاقة بما فيها الأنفصال , سواء كانت علاقة عاطفية في سن المراهقة قبل الزواج أو العلاقة الزوجية التي تنتهي بالطلاق, وهذا الأنفصال ليس هو اخر المطاف أو نهاية لحياتك ياعزيزي الرجل ,لذا سوف اقدم لك بعض النصائح الجيدة لمساعدتك في التعامل مع تلك الفترة الصعبة من حياتك.

الأنفصال

الأنفصال في العلاقة العاطفية ليس أمرا سهلا, سواء كنت متزوجا أو مازلت على علاقة عاطفية طويلة الأمد, وليس من المهم أن تعطي اهتماما اذا كنت انت سبب الأنفصال أو زوجتك,فالأنفصال شيء صعب,فأذا كانت زوجتك قد تركتك أو حبيبتك فأنك مباشرة تلقي اللوم على نفسك, وتسئل نفسك هل كنت مقصر معاها أو أنك كنت مخطيء معها, لا تلم نفسك كثيرا بهذا الشكل, ويجب أن تعلم أن أي علاقة هي عبارة عن اثنين من البشر قد جمعهما حبهما لبعض وبعد ذلك هم الذين فصلوا تلك العلاقة بأيديهم.

اذا كانت العلاقة مدتها قصيرة وكسرت تلك العلاقة فذلك من حسن الحظ أنك لم تكمل العلاقة وانتهت على ذلك مما يجعل لديك فرصة اخرى للبحث عن شريكة حياة ملائمة معك, وأما اذا كانت العلاقة طويلة فالأنفصال في هذه الحالة صعب وخصوصا اذا كان لديك الأولاد,,,طبعا بداية الأرتباط تكون الحالة جيدة ومبهمة, ولكن مع مرور الوقت تتضح سلبيات الطرفين أثناء العلاقة,لذا يجب أن تأخذ في بداية الأرتباط أن حبيبتك تحبك وهناك توافق بينك وبينها,واذا لم تحبك فيما بعد فالأفضل أن تعيش حياتك بدون شخص لايحبك,,,لأنك في مرحلة الأنفصال سوف يؤدي بك الى سوء حالة صحتك وتدهور نفسيتك, بل من الممكن أن تكره جميع النساء, لذا بعد الأنفصال عليك أن تقنع زوجتك أو حبيبتك أنكم ستصبحون مجرد اصدقاء فقط والذي حدث لم يكن.

أول خطوة

بعد انتهاء العلاقة يجب أن تبحث على حضن تبكي فيه, ولا تقل في نفسك ان تلك الأفعال افعال نسائية, والتحدث مع صديق حميم لك لتخرج مافي قلبك,,,فالبكاء يزيح عنك التوتر الذي تعاني منه وصرخة قوية تخرج من اعماقك تجلب لك حالة نفسية افضل, ونحن نعلم الحصول على النوم الهاديء العميق بعد بكاءا كبير.

القيام بأعمال ممنوعة سابقا

بعد البكاء والحالة الكئيبة التي تعيشها, حاول أن تخرج نفسك من هذه الحالة وقم بأعمال لم تقم بعملها في الماضي مع شريكة حياتك أو حبيبتك قد كانت تكرهها, على سبيل المثال قم بأطلاق لحيتك في الوقت التي هي تكره ذلك الفعل وهي معك أو قم بزيارة الأماكن المحببة اليك والتي هي كانت تكرهها وهي مرتبطة بك.

كن عمليا

اهتم بعملك جيدا وذلك ينسيك ولايجعلك تفكر في ما مضى, وقم ببعض التغييرات بتغيير الديكور مثلا أو اثاث المنزل , والأهتمام بالأنشطة والهويات كالسباحة وانواع الرياضة المختلفة التي تحسن من صحتك, بالاضافة للذهاب للنوادي والتعرف على اصدقاء جدد متوافقين على نفس اهتمامتك.

المقابلة

لا تتسرع في مقابلة أي فتاة اخرى معتقدا أنك سوف تنسى الفتاة أو الزوجة السابقة, انما تعطي نفسك فرصة لكي تتمثل للشفاء مما انت فيه, واقنع ذاتك أنك لاتحتاج الى شريك لكي تكون سعيدا, انما حاول أن تشعر نفسك أنك لست وحيدا بأرتباطك وحبك لعائلتك ولأصدقائك, ولا تدبر وتبحث عن حبيبة بل اجعل مقابلة الحبيبة تأتي اليك بشكل تلقائي فأذا حانت الفرصة تعامل بحذر وبتأني, ومتع حياتك بخروجك مع اصدقائك للسينما وتناول الوجبات وقيم نفسك والأخرين من حولك, فأن يوما ما سوف تجد القلب الحنون الذي يجعل حياتك سعيدة.

 

Faster WordPress Hosting

عن نجلاء أحمد

كاتب ثقافي منذ عام 2006 تهوى الكتابة في الموضوعات الاجتماعية وفي علم الانسان وايضا في مجال العلوم الطبيعية والتكونولوجيا. الهواية :الندوات الثقافية والسياسية والمناظرات وبالاخص الدينية والفنون الابداعية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

عشرين − سبعة عشر =