الرئيسية - الصحة والحياة - لا تغضب …. حتى يطيل عمرك – كيف يمكن أن تواجه الغضب ؟
Booking.com
لا تغضب .... حتى يطيل عمرك - كيف يمكن أن تواجه الغضب ؟
لا تغضب .... حتى يطيل عمرك - كيف يمكن أن تواجه الغضب ؟

لا تغضب …. حتى يطيل عمرك – كيف يمكن أن تواجه الغضب ؟

هل صحيح ان الغضب وراء امراض كثيرة نشكو منها؟ هناك قاعدة ثابتة تنطبق على الحيوانات الثديئية انها تعيش ثماني مرات فترة البلوغ فاذا كان متوسط فترة البلوغ عند الانسان هو خمسة عشر عاما فأن عمره يجب ان يكون على هذا الاساس 8 في 15 اي 120 عاما ولكن لماذا لايعمر كل الناس حتى يصلوا الى هذا العمر ؟ الجواب هذا الغضب الذي يؤثر على جسم الانسان واعضائه يقصرمن عمره ويختلف هذا التأثير من شخص الى اخر ولذلك نجد من يموت بأحد امراض الغضب وهو في سن الخمسين ونجد من يعيش المائة وهو في صحة جيدة ,ويعيش الحيوان عمره كاملا بسبب انه يعبر عن غضبه بطريقة بدائية ولايؤثر الغضب كيانه فيدمر جسمه, بعكس الانسان الذي يكبت غضبه دون ان يقدر على التصرف مثل الحيوان.

لماذا نغضب؟

الواقع ان الانسان يغضب عندما يشعر بالاحباط, والاحباط هو ان تواجه موقفا او مشكلة وتجد نفسك عاجزا عن حلها, عدم الثقة بالنفس ,امرا ما تكره ولا تحب احد ان يفعله لك, فترى الانسان يصرخ ويزمجر وجحوظ في عينيه يظهر كل هذه مظاهر خارجية لتأثير الغضب.[clear] مثالا على ذلك هناك صراع بين الانسان وزوجته ,هي تريد الطلاق, وهو يعلم أنها على علاقة برجل اخر ولايملك دليل على ذلك ثم انه حائر اين يمكن أن يذهب بالأطفال ,وفوق كل ذلك فانه عاجز عن مواجهتها,هنا يحدث الغضب, وهنا يكبت الرجل غضبه. [clear] وليس من الصعب أن يصاب بضغط الدم والألم في الصدر والأحساس بسرعة دقات القلب بل وربما حدوث انفجار في شرايين المخ, وتؤكد الدراسات أن نسبة مرضى القلب من الذين يعانون من اعراض سببها الغضب تصل الى 60%وايضا احتمالات الاصابة بالامراض الصدرية والربو الشعبي يرجع سببها الاساسي الغضب.

كيف يمكن أن تواجه الغضب؟

قد يلجأ الانسان العادي للتخلص من الغضب عن طريق الايمان والتسامح والرياضة, او يتجه الى الخمر او الادوية حتى محاولة التغيير المستمرة في كل شىء في حياته,بل ويعتقد الانسان أن الغباء نعمة لاتنفعل لاتفكر لاتحلم وبذلك لن تغضب, وهذا بالطبع تفكير خاطىء فلامعنى للحياة بلا فكر ولا طموح ولكن حاول بذكائك أن تحد وتقلل من غضبك ويجب أن يكون هناك الرضاء عن النفس انه احد الاسس الهامة لحمايتك من الغضب وحتى ترضى عن نفسك يجب أن تكون مؤمنا بفكر يعطيك الطموح والرضاء الذاتي .[clear] اذا استطعت أن تضع نفسك مكان الشخص الذي اغضبك لوجدت أن الصورة تختلف, وهكذا بدلا من أن تنتقل سريعا لمواجهة مصدر الغضب فكر قليلا في مصالح هذا الشخص الذي تواجه, ستجد انها نفس مصالحك وان من حقه أن يفكر هو ايضا في نفسه , وعلى هذا يمكن أن تعيد النظر في الصورة بأكملها وهكذا يمكن أن يصبح غضبك اقل, وستجد ان مايغضبك ليس موقف هذا الخصم فقط بل ان هناك ايضا عوامل في داخلك,في ذاتك , هذه العوامل تلعب دورا اساسيا في حدوث هذا الغضب.

>Booking.com

عن نجلاء أحمد

كاتب ثقافي منذ عام 2006 تهوى الكتابة في الموضوعات الاجتماعية وفي علم الانسان وايضا في مجال العلوم الطبيعية والتكونولوجيا. الهواية :الندوات الثقافية والسياسية والمناظرات وبالاخص الدينية والفنون الابداعية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

خمسة × 4 =