الرئيسية - السلطة والمال - نفاذ النفط – ماذا سيحدث لو نفذ البترول ؟ وهل نجد البديل؟
t3limat
نفاذ النفط - ماذا سيحدث لو نفذ البترول ؟ وهل نجد البديل؟
نفاذ النفط - ماذا سيحدث لو نفذ البترول ؟ وهل نجد البديل؟

نفاذ النفط – ماذا سيحدث لو نفذ البترول ؟ وهل نجد البديل؟

اكتشف الإنسان البترول هذا الذهب الأسود الذي بنى عليه حضارته الحديثة، فهو نبض الحياة العصرية حيث يتم استهلاك أكثر من 80 مليون برميل يومياً. البترول موجود حولنا يسهل استخدامه في أشياء كثيرة ليسهل علينا أمور حياتنا ويمدنا بالطاقة التي نحتاجها للتكنولوجيا التي تدور بها الحياة اليومية، يوماً بعد يوم يزداد اعتماد الإنسان عليه وقليلاً ما يفكر فيه ثم سريعاً ما يكتشف أنه يتضائل وسيختفي قريباً. فماذا يفعل؟

تاريخ البترول

بدأ الأمر في منتصف القرن التاسع عشر في الولايات المتحدة عندما بدأ استخدام البترول وتطوير العديد من الاكتشافات المعتمدة عليه، بعد اختراع إديسون للمبة تراجعت قيمة البترول ثم بعد اختراع السيارات عاد البترول إلى الصدارة مرة أخرى وبدأت عمليات التنقيب عنه في إيران والعراق والكويت والسعودية وفنزويلا. في منتصف القرن العشرين أصبح البترول وسيلة الانتقال إلى أسلوب حياة جديد واليوم يُعد إنتاج وتوزيع وتكرير البترول أكبر صناعة على وجه الأرض.

أهمية البترول في حياتنا

إذا فكرت بأمر البترول ربما يأتي في ذهنك فقط الوقود الذي تستهلكه لسيارتك، لكن الحقيقة أن البترول له قيمة أكبر من ذلك بكثير فهو يستخدم لكل وسائل النقل والمواصلات وأيضاً يقف وراء صناعات كثيرة أبرزها صناعة البلاستيك الذي يستخدم في كل مجالات الحياة، أيضاً الزراعة أصبحت تعتمد على البترول حيث تستخدم فيها آلات تُدار بطاقة البترول. ببساطة البترول موجود في كل منزل وكل تجارة وكل صناعة وتكنولوجيا، وحياتنا تعتمد عليه.

نفاذ النفط

ماذا سيحدث لو نفذ البترول؟ ربما يبدو هذا السؤال مخيفاً بعد إدراك أهميته في حياتنا اليومية، سيأتي إلى ذهنك أن الحياة ستتوقف والاقتصاد العالمي سينهار في لمح البصر. من المفترض أن نفاذ البترول لن يتم قبل 40 عام مع إشارات تنبهنا لذلك قبل نفاذه مثل ارتفاع سعره وارتفاع أسعار الطعام واضطراب الاقتصاد العالمي، لكنه سيحدث عاجلاً أم آجلاً لأن البترول طاقة غير متجددة. لذا يقول الخبراء أنه يجب أن يحدث نقلة تدريجية من الاعتماد على البترول حتى لا ينهار الاقتصاد.

بدائل الطاقة

هناك بدائل مقترحة لاستبدال البترول وتخطي تلك الأزمة مثل الوقود الحيوي الذي ينتج من المواد العضوية الميتة كحبوب الذرة والصويا ويتم استخدام هذا الوقود حالياً في بعض السيارات، لكن الخبراء يحذروا من أن الوقود الحيوي لا يعتبر بديل عملي للبترول حيث أن إنتاجه يحتاج لأراضي واسعة ولن تكفي الأراضي الزراعية الموجودة تلبية احتياجات الشعوب من المزروعات الغذائية والوقود الحيوي.[clear] هناك شكوك دائمة حول بدائل الطاقة، فمثلاً خلايا الوقود الهيدروجيني تقدم طاقة نظيفة ومتجددة لكنها تحتاج إلى تكنولوجيا مكلفة جداً، أما الطاقة الشمسية والرياح فلن تنتج ما يكفي من الطاقة التي نحتاجها. الطاقة النووية نظيفة وفعالة لكن كلما ازداد عدد المفاعلات النووية المستخدمة كلما ازدادت احتمالات حدوث كارثة نووية. كل تلك البدائل لا يمكنها أن تستبدل طاقة البترول تماماً لكن ربما يمكنها أن تقلل من اعتماد الإنسان عليه في الوقت الحالي، فهل نجد البديل؟

 

t3limat

عن غادة عصام

تعليق واحد

  1. شكرااااااااااا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

five × 2 =