الرئيسية - تكنولوجيا - هل سمعت عن النانو ؟ تعرف أكثر على النانو تكنولوجي!
t3limat
www.mo22.com - هل سمعت عن النانو ؟ تعرف أكثر على النانو تكنولوجي!
www.mo22.com - هل سمعت عن النانو ؟ تعرف أكثر على النانو تكنولوجي!

هل سمعت عن النانو ؟ تعرف أكثر على النانو تكنولوجي!

هو العلم الجديد , وموضة العلوم الأحدث في العالم كله. بدأ منذ العام 1980 وتطور بشكل مذهل مع بداية الألفية الثالثة في الولايات المتحدة وأوروبا وتبعتهم منطقة شرق اسيا سواء الصين واليابان وماليزيا, وهونج كونج وكوريا. وصل هذا العلم الى منطقتنا في الاعوام الاخيرة ولكن للاسف تطور بشكل ملحوظ وتقدمت فيه اسرائيل, وتركيا أكثر من أي دولة عربية أخرى.

ما هو النانو ؟

النانو هي وحدة قياسية. لمزيد من الوضوح لنفترض أننا أتينا بشعرة من رأس انسان طولها على القياس 5 سنتيمتر, اذا اقتطعنا سنتيمتر واحد منها ثم قسمناه الي عشرة أجزاء وأخذنا جزء واحد منهم فيصبح هذا الجزء ملليمتر, واذا قسمنا هذا المللليمتر الى الف جزء وأخذنا جزء واحد فاسمه ميكرومتر. خذ هذا الميكرومتر وقسمه الى الف جزء اخر وخذ جزء واحد فيصبح هذا الجزء هو النانو. أي أن النانو = جزء من مليون جزء من الملليمتر. كل مادة من المواد التي نعرفها تستطيع من خلال تكنولوجيا النانو أن تصغرها وتفتتها الى جزيئات متناهية الصغر بحجم النانو.

المواد النانوية

تسأل الأن وما الفائدة من أن تصنع البشرية أجهزة تكنولوجية فائقة التكلفة والتعقيد من أجل الحصول على أحجام نانوية شديدة الصغر ودقيقة جدا من المواد التي نستخدمها بالفعل في خدمة البشرية مثل الحديد والذهب والفضة والنحاس وغيرها. الفائدة هي أن العلماء في مجال النانوتكنولوجي اكتشفوا شيئا غريبا وهو أن المواد في حجمها الصغير جدا هذا تتغير أغلب خواصها الطبيعية![clear] بمعنى أن الذهب معروف أنه عاكس للضوء ومن العناصر التي تقاوم الحرارة ولا تمتصها, ولكن بتفتيت جزيئات الذهب الى حجم النانو وجد أنها تفعل العكس فتمتص الحرارة بشدة ولذلك تقوم أبحاث العالم المصري د.مصطفي السيد في الولايات المتحدة وفي مركزه بمصر حاليا على  هذه الفكرة وهي استخدام جزيئات نانوية من الذهب لوضعها على الخلايا السرطانية بجسم الانسان وتعريضها من الخارج بضوء حراري مركز فيمتص النانو ذهب هذه الحرارة ويفتت الخلايا المصابة التي يتواجد على سطحها وذلك بدون أن يضر الخلايا السليمة .هذه الأبحاث مازالت تجري حتى الأن.

علم النانو وصناعة الدواء

هو المجال الأهم لاستخدام تكنولوجيا النانو بلا جدال. علم تطوير الدواء يعتمد في أبحاثه الحديثة علي مجالين يتصاعدان بقوة وبسرعة هما الخلايا الجذعية وتكنولوجيا النانو. تستخدم تكنولوجيا النانو في أبحاث الدواء وخاصة الذي يختص بعلاج الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكري والفشل الكلوي والتليف الكبدي وأمراض الفيروسات. تقوم الفكرة على قدرة بعض المواد بحجم النانو على حمل المواد الدوائية بشكل أفضل واقل في اثاره الجانبية من الطرق التقليدية أو قدرة بعض المواد في حجم النانو علي تقديم علاج لأمراض بشكل جذري تماما مثل علاج مرض السكري.

علم النانو والتكنولوجيا

هذا المجال من أسرع المجالات تطورا في العالم ولذلك من الأن توقعوا في خلال سنوات قليلة وربما شهور استقبال موبايلات متناهية الصغر, وشاشات تعمل بسرعات وتقنيات مذهلة وكمبيوتر بامكانيات مذهلة. توقعوا صغر كل شئ كبير ومع صغره سيؤدي وظيفته بشكل أفضل .ستنتهي الشاشات الكبيرة والتليفونات الكبيرة والشرائح الميكرو ستصبح شرائح نانو متناهية الصغر. سيرى العلماء ما كان حتى لحظة كتابة هذه السطور غائبا عن الأبصار.

Faster WordPress Hosting

عن د.محمد سرور

كاتب علمي منذ عام 2005, يهوى الكتابة العلمية وفي مجال الفضاء والطب والعلوم. هواياته المفضلة القراءة,الكتابة,الموسيقي,الانترنت,السفر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

ثلاثة × 2 =