الرئيسية - الرياضة - رياضة ركوب الخيل, متجذرة في التاريخ البشري
t3limat

رياضة ركوب الخيل, متجذرة في التاريخ البشري

لا يمكننا انكار عراقة رياضة ركوب الخيل فكيف لا وقد كانت من الأساسيات في العصور القديمة, حيث كانت الخيول ذات أهمية بالغة جدا بحيث كانت تستخدم من قبل الأقدمين في نقل المؤن والطعام والأشخاص والسفر ناهيك عن كون الخيول كانت وسيلة مهمة وأداة استراتيجية في الحروب في العصر القديم. وبهذا فان ركوب الخيل يعد أمرا هاما جدا في الحضارات القديمة دون استثناء. لكن وقبل هذه المرحلة نعود الى عصر ما قبل التاريخ لم يكن الانسان يمارس فيها ركوب الخيل بل كانت تعتبر فريسة برية اذ كان الانسان البدائي يعتبرها من الموارد الغذائية الهامة الا أن وصل الانسان مرحلة استئناس الحيوان فكان الخيل من بينها.

الفروسية العربية, ركوب الخيل من أعمدة الثقافة

ركوب الخيل من أعمدة الثقافةعلى غرار باقي الحضارات والشعوب في العالم فان الشعوب العربية تعتبر ركوب الخيل شيئا مقدرا ومن رموز القوة ورباطة الجأش والشجاعة وبالتالي كان للفرسان العرب مكانة مرموقة داخل المجتمعات القبلية, وكانت قوة القبيلة تقاس بالفروسية وركوب الخيل وتعززت هذه المكانة بعد فجر دين الاسلام الحنيف حيث أثنى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم على رياضة ركوب الخيل ونصح بها المسلمين في قوله “علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل”. وتوالت بعدها شهرة رياضة ركوب الخيل عند العرب لتصبح من الضروريات لكل مسلم, سر تميز وتقدير رياضة ركوب الخيل لدى العرب يكمن في تميز الجواد العربي الأصيل عن غيره بحيث يتميز هذا الأخير بالرشاقة والخفة في الحركة اضافة الى شكله المميز عن غيره من الخيول كطول قامته وبالتالي تعتبر رياضة ركوب الخيل من الكنوز الثقافية والموروثات القيمة التي تحافظ عليها القبائل والشعوب العربية الى عاية يومنا هذا.

ركوب الخيل من عبق التاريخ الى واقع الحاضر

رياضة ركوب الخيل التي تعتبر أمرا متجذرا في ثقافة الشعوب القديمة والحضارات العظمى التي عاشت في الماضي السحيق قد يبدو لنا من هذا الكلام بأن رياضة ركوب الخيل هي أمر قديم زال واندثر لكن وفي واقع الأمر لايزال ركوب الخيل من الرياضات العالمية الحديثة بحيث مر ركوب الخيل بعدد من المراحل التطويرية و في يومنا هذا تخصص بطولات عالمية واقليمية لرياضة ركوب الخيل حيث يتنافس فيها الفرسان على اعتلاء مراتب ونيل الجوائز وقد أنشئت في عديد من المناطق نوادي ركوب الخيل خاصة بتطوير وتعليم هذه الرياضة للهواة والمهتمين من جميع الفئات العمرية وهنا يكمن التغيير حيث عرفت هذه النوادي الخاصة بركوب الخيل اقبالا شديد من الجنس اللطيف على هذه الرياضة التي عهدنا أن تكون مخصصة للرجال. والى جانب المسابقات والبطولات التي ذكرت سالفا تنظم بطولات ومسابقات لركوب الخيل خاصة بالنساء الأمر الذي أدخل نوعا من التحديث على الرياضة. وبهذا تنتقل رياضة ركوب الخيل من مجرد هواية أو ثقافة أرشيفية الى رياضة حديثة تحفظ عبق الماضي العريق و تمزج معها حداثة الحاضر.

ركوب الخيل والفوائد الصحية

ان رياضة ركوب الخيل تعرف اقبالا كبيرا من الهواة من مختلف الفئات العمرية والشرائح الاجتماعية لما لها من آثار صحية ايجابية وفوائد لا تعد أو تحصى , فانها تحسن التوازن النفسي والصحي للجسم وأيضا تقوي العلاقات كما يخفف ركوب الخيل من التشنج وتقلص من امكانية حدوث السكتات القلبية وتعالج ضعف النظر, كذلك تفيد في اعادة التوازن النفسي للممارسيها فهي تضاهي رياضة اليوغا في هذا بحيث تساهم في تخفيف الضغط النفسي وتحرير الطاقات الايجابية داخل الفرد.

Faster WordPress Hosting

عن لخالدي عربي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

20 − 19 =